المدينة المنورة في عهد الرسالة

1680د.ج

هذا الكتاب يقدم دراسة معمقة حول وقائع هذه المدينة مقترنة بعبرتها وتبصرتها غير منفصلة عن آياتها وفي هذا من الأهمية ما فيه للقارئ حتى يعايش هذه الأحداث ويقف على فضائلها فتتجلى له حقائق لابد من العلم بها حتى يكون على بصيرة في التمسك بالحق والدعوة إليه

Compare

الوصف

وقائع الحياة كثيرة تذكر وتنسى دون أن يعرف الناس عواقبها أو يقفوا على عبرتها واستلهام دلالتها.
على أن أعظم الوقائع ما تكون تفسيراً للتنزيل أو سبباً له فمثل هذه الوقائع لا تذهب بذهاب زمانها، ولا يتوقف عطاؤها بفناء أهلها.
لقد أراد الله للمدينة المنورة أن تكون قبة الإسلام، ودار الإيمان، وأرض الهجرة التي هاجر إليها الرسول عليه السلام ومعه كرام الناس من الذين استجابوا لله وللرسول، ومنها وعلى أرضها الطيبة كانت وقائع الجهاد لبناء الدولة مما جاء ذكرها في القرآن الكريم والسنة.
ولا شك أن تدبر وقائع هذه المدينة الطيبة وفضائلها في حديث القرآن والسنة يبرزها لنا في وقائع لا تغيب عن الناس نتائجها أو عواقبها.
وهذا الكتاب يقدم دراسة معمقة حول وقائع هذه المدينة مقترنة بعبرتها وتبصرتها غير منفصلة عن آياتها وفي هذا من الأهمية ما فيه للقارئ حتى يعايش هذه الأحداث ويقف على فضائلها فتتجلى له حقائق لابد من العلم بها حتى يكون على بصيرة في التمسك بالحق والدعوة إليه

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “المدينة المنورة في عهد الرسالة”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *