السر – ما يعرفه القادة البارعون وينفذونه

1540د.ج

Compare

الوصف

كيف يمكن أن تكون القيادة بهذه الصعوبة؟ نفس اليوم من عام مضى كان أسعد أيام حياتي. كنت قد وصلت! بعد أربع سنوات فقط من التخرج في الجامعة نقلتني شركتي إلى منصب قيادي: مديرة إدارة خدمات الشركات لمنطقة بيع الجنوب الشرقي. كنت أعرف أنه في وسعي تحمل مسئولية المنصب، لأنني كنت قد بدأت من دليل خدمة العملاء لدينا، أدخل بيانات طلبات العملاء وشكاواهم. ثم ترقيت إلى مديرة مشروع، أعمل عن كثب مع إدارة المبيعات وعملاء الشركات لدينا. أيًّا كانت وعود بائعينا للعملاء، كنت أحققها. وإن كان لي أن أقول هذا بنفسي، فإنني كنت أجيد إعطاء عملاءنا من الشركات ما يحتاجونه، وقتما وكيفما كان. تلقيت كل أنواع المديح على تنمية علاقات استثنائية مع العملاء. كنت واثقة من قدرتي على جعل الموظفين لدي يفعلون الشيء نفسه.
كنت في منتهى السعادة منذ عام مضى. واليوم، أبذل جهدًا كبيرًا للتشبث بمنصبي وربما أخسر وظيفتي. ماذا حدث؟ ما الذي سار على نحو سيئ؟
بتلك الأفكار، أوقفت ديبي بروستر سيارتها في موقف السيارات الخاص بالمكتبة العامة. كانت واثقة من استحالة أن يمر عليها يوم في المكتب دون مقاطعات. إلى جانب ذلك، كان مديرها يشجعها دائمًا على استقطاع بعض الوقت كل شهر لتأخذ خطوة للوراء وتقيّم ما حدث، وتؤكد على ما يجدي نفعًا، وتقوم بتعديلات كما يتطلب الأمر. لقد كانت دائمًا أكثر انشغالًا من أن تجرب هذا فعليًا، لكن اليوم كان مختلفًا. تتطلب أوقات الشدة إجراءات استثنائية.

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “السر – ما يعرفه القادة البارعون وينفذونه”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *