أساسيات قياس الأبعاد في ضوء معايير الجودة العالمية الآيزو 9000

1500د.ج

تقول الحكمة الإدارية المشهورة ما لا يمكن قياسه لا يمكن إدارته، وعلم القياس هو الأساس المتين والمرجع الوثيق لضمان استمرار عملية التطوير والتحسين المستمر في كافة جوانب الحياة المختلفة، ويسرني – أيها القارئ الكريم – أن أشارك في تقديم هذا الكتاب المتميز في موضوعه، والذي سيكون -بإذن الله- إضافة جديدة ومتميزة لمكتبتنا العربية في علم وتخصص نحن -كأمة عربية- في أمس الحاجة إليه وإلى المزيد من الاهتمام والبحث والتطوير في مجال المقاييس بكافة أنوعها، ولا أذيع سرا إذا قلت إنه من خلال مشاركاتي المتعددة في برامج جوائز الجودة الوطنية و الإقليمية، فإن من أهم نقاط الضعف وفرص التميز والتحسين والتطوير التي وجدت في معظم الشركات والمؤسسات المشاركة في هذه البرامج تتمثل في افتقارها إلى أنظمة ومنهجيات واضحة ومحدده لقياس الأداء، ومقارنة النتائج المتحققة على كافة المستويات التشغيلية والإدارية المختلفة.

كما يتطرق الكتاب إلى المواصفة العالمية الآيزو 9000، والتي تعتبر بحق أحد المقاييس والمواصفات العالمية التي أصبحت شاهداً كبيراً على الترابط المهم بين علم الجودة الشاملة وعلم المقاييس.

إن ما حققه علماء المسلمين الأوائل من إنجازات وابتكارات في علم المقاييس أسهمت ساهمت بشكل كبير في تطور الصناعات المختلفة، لأكبر حافزا لنا للاهتمام بهذا العلم الضروري لتطور وتقدم الصناعات في بلادنا العربية والإسلامية، واللحاق بركب الحضارة في عالم متسارع، لا مكان فيه للتقاعس والكسل.

د/عـايـض العــمــري

رئيس المجلس السعودي للجودة بالمنطقة الغربية

Compare

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “أساسيات قياس الأبعاد في ضوء معايير الجودة العالمية الآيزو 9000”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *